مستشار الأمن القومي الأميركي: العقوبات ستدفع إيران الى الحوار مع واشنطن

إيران ووكلاءها مثل ميليشيات حزب الله اللبناني يهددون أمن إسرائيل بسبب إدخال الصواريخ الإيرانية إلى جوار إسرائيل

قال مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، اليوم الثلاثاء، إن طهران لا تظهر حاليا جدية بشأن الحل الدبلوماسي، لكن العقوبات ستدفعها في نهاية المطاف إلى إجراء الحوار مع أميركا.

في المؤتمر الصحفي الذي أقيم في ختام القمة الأمنية الثلاثية، التي جمعت كل من إسرائيل وروسيا والولايات المتحدة في القدس، قال بولتون إنه "إذا كانت إيران معنية بالحل الدبلوماسي، لما عملت على انتهاك الاتفاق النووي، فهناك أدلة متزايدة بشأن الانتهاكات الإيرانية، فضلا عن دعم الميليشيات الإرهابية في المنطقة وبرنامج الصواريخ الباليستية".

وكانت سوريا إحدى الملفات التي جرى مناقشتها في القدس، بحسب بولتون الذي أوضح أن "الولايات المتحدة تريد رؤية خروج القوى الأجنبية من سوريا، لكن المسألة الأساسية هي قوات إيران، التي تمثل مشكلة في المنطقة".

وشدد في الوقت ذاته على أهمية "تعامل روسيا بجدية مع التهديد الإيراني في المنطقة"، مبيناً إن "إيران ووكلاءها مثل ميليشيات حزب الله اللبناني يهددون أمن إسرائيل، بسبب إدخال الصواريخ الإيرانية إلى جوار إسرائيل، ولا سيما في سوريا".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv