ردود أفعال عالمية تدين إعدامات خارج نطاق القانون إرتكبتها حلفاء الأتراك في سوريا

نعتبر هذه المعلومات مقلقة للغاية

تواصلت ردود الفعل على مقتل 9 مدنيين رميا بالرصاص شمال شرقي سوريا، بينهم سياسية كوردية، بأيدي مسلحين سوريين موالين لتركيا، في إطار غزوها للمناطق الكوردية في سوريا.

ودانت الولايات المتحدة الاثنين مقتل السياسية الكوردية هيفرين خلف، الأمينة العامة لحزب سوريا المستقبل، والعضو في قيادة "مجلس سوريا الديمقراطية"، الذراع السياسية لقوات سوريا الديمقراطية، مشيرة أن مقتلها بأنه عملية "إعدام خارج نطاق القضاء".

وكشف مصدر في وزارة الخارجية الأميركية : "نعتبر هذه المعلومات مقلقة للغاية، على غرار ما حصل في شمال شرقي سوريا من زعزعة استقرار معممة منذ اندلاع المعارك" في 9 أكتوبر، ـ وفقا لما ذكرته فرانس برس.

وأضاف: "ندين بأشد العبارات أي سوء معاملة أو قتل لمدنيين أو سجناء خارج نطاق القضاء، ونحن ندرس عن كثب ملابسات هذه الأحداث".

وكانت قوات سوريا الديمقراطية، قد أعلنت مقتل خلف، باستهداف سيارتها، على الطريق الدولي، الذي يربط حلب بالقامشلي شمالي سوريا السبت 12 أكتوبر، إلا أن مقاطع فيديو سربتها فصائل مدعومة تركياً، اظهرت مسلحين من المعارضة السورية تقوم بتصفيتها، إضافة الى سائقها وأحد مساعديها، إعداماً ميدانياً رمياً بالرصاص.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv