جماهير ناحية زمّار ترفض قرار وزارة الهجرة العراقية بإقامة مخيم لعوائل إرهابيي داعش

من المقرر ان يزور وفد من الحكومة المحلية في نينوى ووفد من مجلس النواب

هبت جماهير ناحية زمار الخروج في مظاهرة حاشدة للتعبير عن رفضهم لقرار وزارة الهجرة العراقية بإقامة مخيم الـ(عمل) في حدود ناحية زمار لنقل عوائل مقاتلي إرهابيي داعش اليها من سوريا،

وقال مدير ناحية زمار ان المواطنين قرروا الخروج في مظاهرات استنكاراً للقرار، ولنقل مطالبهم الى بغداد لوقف العمل في إنشاء المخيم المعوم إنشاؤه .

و قال مدير ناحية زمار احمد جعفر الكركري، في حديث صحفي:" سيخرج مواطنو ناحية زمار في تظاهرة كبيرة ضد قرار إقامة مخيم باسم الـ(عمل) في منطقتهم لعوائل الدواعش وجلبهم من مخيم هول في سوريا اليه".

وأضاف مدير ناحية زمار" بهدف الإستماع الى رأي مواطني المنطقة، من المقرر ان يزور وفد من الحكومة المحلية في نينوى ووفد من مجلس النواب العراقي منطقة زمار والإستماع الى مايقولونه بشأن إقامة المخيم المذكور، ونقل مطالبهم الى الحكومة الإتحادية في بغداد ومحاولة وقف العمل في المخيم المزمع إقامته وعدم نقل عوائل الإرهابيين اليه".

وأوضح كركري" لقد تم البدء بإقامة هذا المخيم دون أخذ رأي الحكومة المحلية، ومدير الناحية أو القائممقام او حتى محافظ نينوى" مضيفاً، والحكومة مازالت مستمرة في العمل في المخيم، لكن مواطني المنطقة يرفضون إقامة هذا المخيم كما ويرفضون جلب تلك العوائل اليه".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv

المصدر: Kdp.info