التظاهرات متواصلة في الولايات المتحدة رغم تهديدات ترامب

قال رئيس بلدية هيوستن سيلفستر تيرنر "نريد أن يعرفوا أن جورج لم يمت سدى"

بعد تسعة أيام على مقتل جورج فلويد اختناقا تحت ركبة شرطي أبيض في الولايات المتحدة الاميركية، تتواصل موجة الاحتجاجات التاريخية من غير أن تتراجع.

وواجه المتظاهرون الشرطة خاصة في نيويورك وفي لوس أنجليس حتى وقت متأخر من الليل على الرغم من حظر التجول، بحسب فرنس بريس.

وتظاهر ما لا يقل عن ستين ألف شخص بشكل سلمي الثلاثاء تكريما لذكرى جورج فلويد في هيوستن، المدينة التي نشأ فيها في ولاية تكساس وحيث سيوارى الثرى الأسبوع المقبل.

وقال رئيس بلدية المدينة سيلفستر تيرنر "نريد أن يعرفوا أن جورج لم يمت سدى".

وفي واشنطن، تظاهر الآلاف وبينهم السناتورة الديموقراطية إليزابيث وارن حتى وقت متأخر من المساء متحدين حظر التجول الذي أعلنته البلدية فيما أقيمت سواتر معدنية حول البيت الأبيض لمنع أي مواجهة مباشرة مع قوات الأمن في محيطه.

ومساء الإثنين، أعلن ترامب أنه أمر بنشر "آلاف الجنود المدججين بالسلاح" والشرطيين في واشنطن لوقف "أعمال الشغب والنهب".

وكانت قوات الأمن استخدمت قبيل كلمته الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين قرب البيت الأبيض، حتى يتمكن من التوجه مشيا إلى كنيسة عريقة قريبة من البيت الأبيض تعرضت لأعمال تخريب في اليوم السابق والتقاط صورة أمامها رافعا كتابا مقدسا، في خطوة ندد بها قادة روحيون من البروتستانت والكاثوليك باعتبارها عملية إعلانية "بغيضة أخلاقيا"، بحسب فرنس بريس.

واتهم المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر جو بايدن الثلاثاء ترامب بأنه "حوّل هذا البلد إلى ساحة معركة تملؤها أحقاد قديمة ومخاوف جديدة".

وقتل الرجل البالغ من العمر 46 عاما اختناقا في 25 أيار/مايو وهو يردد "لا يمكنني التنفس"، مطروحا أرضا مكبّل اليدين، وشرطي يركع على عنقه لتثبيته بركبته، فيما زملاؤه الثلاثة الآخرون يراقبون المشهد بدون أن يتدخلوا.

وأكدت عمليتا تشريح أن الوفاة نتجت عن الضغط على العنق.

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv

متعلقات

احدث الفيديوهات

COVID-19
المصابين
36,556
الوفيات
1,340
المعافين
23,100
المصابين
290,309
الوفيات
8,014
المعافين
224,705
المصابين
29,206,669
الوفيات
928,830
المعافين
21,041,840