نائب عن البصرة: أعددنا مجموعة طلبات ضمنها إنشاء إقليم لتقديمها الى مجلس الوزراء

المقرر عقد جلسته غدا الاربعاء في محافظة البصرة.

أعلن النائب عن البصرة، عدي عواد، أن مجموعة طلبات، "من بينها إنشاء الاقليم"، أعدّت لتقديمها الى مجلس الوزراء، المقرر عقد جلسته غدا الاربعاء في محافظة البصرة.

وقال عدي عواد، في بيان اليوم، إن "يوم غد الأربعاء ستكون هناك جلسة لمجلس الوزراء في محافظتنا سيتم فيها مناقشة كل ما يخص البصرة"، متمنيا أن "تكون الزيارة ذات مردود حقيقي واتخاذ قرارات تخدم البصرة".

وأضاف "سنقوم بتقديم مجموعة من الطلبات"، مخاطبا سكان المحافظة "إذا كان هناك طلب يخدم شريحة أو دائرة عليكم إرسال ممثلكم إلينا مع الطلب".

وأوضح، أن "الطلبات التي أرسلت إلينا وبدورنا نرسلها لرئيس الوزراء هي: تحويل طلب إنشاء إقليم البصرة إلى مفوضية الانتخابات لعرضه على التصويت، وتحويل جميع الإجراء والمحاضرين إلى عقود وزارية ومن ضمنهم الـ (30) ألف"، مطالبا بذات الوقت "تحويل معمل البتروكيمياويات من ملاك وزارة الصناعة إلى وزارة النفط".

كما تضمنت الطلبات بحسب النائب عواد، "الموافقة على تخصيص قطعة أرض لكل بصري رباً لأسرة ولا يمتلك أي عقار أو أرض، تذليل المعوقات وكتابنا وكتابكم لمباشرة خريجي المعاهد النفطية والجيولوجيين وخريجي هندسة النفط إضافة لمتظاهري مستودع الفاو ، وإلغاء عقد الطعام لشرطة البصرة بسبب رفضه من قبل المنتسبين".

وطالب ايضا، بـ "إيجاد حل للحراس الأمنيين وتحويلهم إلى الملاك الدائم، وبأن يكون المعدل التراكمي الاختياري لطلبة السادس"، معتبرا أنه "ليس من الصحيح إجراء امتحانات بهذا الوضع المزري مع انتشار جائحة كورونا فأغلب الطلاب إما مصاب أو أصيب أحد من عائلته أو يخاف الإصابة وهذه الأسباب ستؤثر على نتائج أغلبية الطلبة".

ومن بين الطلبات ايضا، "صرف رواتب أجور وعقود الكهرباء، استبدال بعض المديرين الفاشلين وأولهم مدير ماء البصرة"، مضيفا أنه "رغم صرف المليارات منذ أزمة الماء قبل عامين ولحد الآن لم تدخل محطة تحلية واحدة للعمل".

ومن المقرر أن يعقد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي جلسة مجلس الوزراء الاعتيادية يوم غد الأربعاء في محافظة البصرة بحضور كافة الوزراء.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv