ترامب يعتزم إصدار قرار ضد "تيك توك" في أميركا

ليعزز الضغط على شركة بايت دانس الصينية

كوردستان تيفي - أربيل

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الجمعة 31 تموز 2020، إنه يعتزم التوقيع، اليوم السبت، على أمر تنفيذي يحظر تطبيق تيك توك لمقاطع الفيديو القصيرة، في الولايات المتحدة، ليعزز الضغط على شركة بايت دانس الصينية، التي تملك هذا التطبيق الذي يحظى بشعبية.

جاء إعلان ترامب بعد مفاوضات محمومة، جرت الجمعة بين البيت الأبيض وبايت دانس والمشترين المحتملين لتطبيق تيك توك، ومن بينهم شركة مايكروسوفت.

إذ كشفت المصادر المطلعة على الأمر أن المفاوضات لم تسفر عن اتفاق يؤدي إلى تخلي الشركة الصينية عن عمليات التطبيق بالولايات المتحدة. ومن المتوقع استئناف المحادثات خلال الأيام المقبلة.

المصدر قال كذلك إنه مع امتلاك مايكروسوفت بالفعل شبكة لينكد إن للتواصل الاجتماعي، فإنها ستواجه عقبات تنظيمية في الاستحواذ على تيك توك أقل من منافسيها المباشرين بشكل أكبر مثل شركة فيسبوك.

إلا أن مصدراً آخر أشار إلى أن توقعات تقييم شركة بايت دانس لتطبيق توك توك بأكثر من 50 مليار دولار، وإصرارها على الاحتفاظ بحصة أقلية في التطبيق عقد محادثات الصفقة.

فيما لم يُعرف على الفور السلطة التي يملكها ترامب لحظر التطبيق، الذي له ما يصل إلى 80 مليون مستخدم نشط شهرياً في الولايات المتحدة. ولم يتضح أيضاً كيف سيتم فرض تطبيق الحظر، وما هي التحديات القانونية التي ستواجه ذلك.

كما امتنعت بايت دانس ومايكروسوفت ووزارة الخزانة الأمريكية، التي ترأس اللجنة الحكومية التي تُراجع ملكية بايت دانس لتيك توك، عن التعليق.

وقال تيك توك في بيان "على الرغم من عدم تعليقنا على الشائعات أو التكهنات فإننا واثقون من نجاح تيك توك على المدى البعيد".

وستمثل هذه الخطوة ذروة مخاوف الأمن القومي الأميركي، بشأن سلامة البيانات الشخصية التي يتناولها تيك توك. كما أنها ستمثل ضربة كبيرة لشركة بايت دانس، التي أصبحت من بين عدد قليل من التكتلات الصينية العالمية الحقيقية بفضل النجاح التجاري لهذا التطبيق.

وفي وقت سابق قال مسؤول في البيت الأبيض إن إدارة ترامب تدرس المخاطر التي قد تلحقها تطبيقات مواقع التواصل الاجتماعي بالأمن القومي، بما في ذلك تطبيقا "تيك توك" و"وي تشات" الصينيان.

إذ قال مارك ميدوز، رئيس موظفي البيت الأبيض للصحفيين "من المحتمل أن يتم اتخاذ إجراء بشأن هذه القضية في غضون أسابيع، وليس شهوراً".

كما أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن الولايات المتحدة تدرس حظر تطبيقات مواقع التواصل الاجتماعي الصينية، بما في ذلك تطبيق "تيك توك".

وذكر بومبيو في مقابلة مع فوكس نيوز "لا أريد أن أستبق الرئيس دونالد ترامب، لكنه أمر ندرسه".