البرلمان العربي يطالب المجتمع الدولي بالتحرك لإيقاف "الاعتداءات" التركية

تضامن ووقوف البرلمان العربي التام مع العراق

طالب رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السُلمي، اليوم الأربعاء، 12آب 2020، مجلس الأمن الدولي بالتحرك الفوري والعاجل لإيقاف الاعتداءات التركية المتكررة، والتي تعدّ "تعدياً خطيراً وانتهاكاً صارخاً، لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي والأعراف الدولية"، مبدياً وقوف البرلمان العربي التام مع العراق.

 وشدد رئيس البرلمان العربي في بيان رسمي، اليوم، على أن "هذه الأعمال العدائية السافرة والخروقات العسكرية المتكررة التي تقوم بها القوات التركية على الأراضي العراقية، تُعد تعدياً خطيراً على سيادة جمهورية العراق، وانتهاكاً صارخاً، لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي والأعراف الدولية، وخرقاً واضحاً لقرارات مجلس الأمن الدولي، وعدم احترام لعلاقات حُسن الجوار".

 وأكد الدكتور السُلمي "تضامن ووقوف البرلمان العربي التام مع العراق، في الحفاظ على أمنه وسلامة مواطنيه ودعمه في كل ما يتخذه من إجراءات وتدابير للدفاع عن سيادته، والتصدي لأي اعتداء على أراضيه"، معرباً عن استعداد البرلمان العربي "للعمل مع مجلس النواب العراقي لحشد التأييد والدعم الإقليمي والدولي لإيقاف الاعتداءات التركية المتكررة على الأراضي العراقية".

 وطالب رئيس البرلمان العربي، مجلس الأمن الدولي بــ "التحرك الفوري والعاجل لإيقاف الاعتداءات التركية المتكررة على سيادة جمهورية العراق حفاظاً على الأمن والسلم في المنطقة".

 هذا واستهدفت طائرة تركية مسيّرة عجلة تضم عدداً من مسؤولي حرس الحدود العراقي، في منطقة برادوست التابعة لمحافظة أربيل، كانت في طريقها لعقد اجتماع مع حزب العمال الكوردستاني، في منطقة برادوست الحدودية مع تركيا، من أجل التنسيق حول وقف التوترات الأمنية في المناطق الحدودية.
رفعت حاجي.. Kurdistan tv