فيروس كورونا يتسبب بخسارة براتيسلافا في أبطال أوروبا

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) إن سلوفان براتيسلافا خسر في الدور الأول لتصفيات دوري أبطال أوروبا ضد كلاكسفيك القادم من جزر الفارو بعد اكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا في صفوف الفريق السلوفاكي.

وكان من المفترض إقامة المباراة يوم 19 أغسطس لكنها تأجلت لمدة يومين بعد اكتشاف حالة إصابة بين بعثة براتيسلافا.

وطُلب من براتيسلافا تقديم قائمة من اللاعبين الإضافيين الذين جاءت عيناتهم سلبية ويمكنهم اللعب.

لكن جاءت نتيجة أحد اللاعبين من المجموعة الثانية إيجابية ليتم إلغاء المباراة.

وقال اليويفا إن لجنة الاستئناف قررت أنه لا يمكن إقامة المباراة واعتبرت أن براتيسلافا "خاسرا 3-صفر" وأن كلاكسفيك سيواجه يانج بويز السويسري في الدور الثاني للتصفيات الثلاثاء.

كما خسر بريشتينا القادم من كوسوفو مواجهته ضد لينكولن رد إيمبز من جبل طارق في تصفيات الدوري الأوروبي لعدم حضور الفريق في مباراة السبت الماضي.

وكان من المفترض أن تقام المواجهة في الدور التمهيدي للتصفيات يوم الثلاثاء الماضي لكنها تأجلت بعد إصابة عدد من لاعبي بريشتينا بفيروس كورونا

بعد وصولهم إلى جبل طارق.

وقدم بريشتينا قائمة جديدة مكونة من لاعبين قادمين على سبيل الإعارة من أندية محلية لمواجهة السبت لكن آماله في التأهل انتهت بعد إصابة ثمانية لاعبين من تلك القائمة بالفيروس.

وتوضح الحالتان المشاكل التي يواجهها اليويفا بإقامة تصفيات البطولتين القاريتين في خضم جائحة فيروس كورونا.

وألغيت مباراة دريتا من كوسوفو ضد لينفيلد من أيرلندا الشمالية في تصفيات دوري الأبطال لإصابة اثنين من لاعبي دريتا بكورونا واعتبر لينفيلد فائزا 3-صفر.

Kurdistan tv..