حكومة إقليم كوردستان: متفائلون بحل المشاكل مع بغداد ونؤكد على الحقوق الدستورية والقانونية للإقليم

عبرت حكومة إقليم كوردستان عن تفاؤلها بحل المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل، وذلك في الملخص الأسبوعي الصادر اليوم الاثنين (21 أيلول 2020) من دائرة الاعلام والمع

عبرت حكومة إقليم  كوردستان عن تفاؤلها بحل المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل، وذلك في  الملخص الأسبوعي الصادر اليوم الاثنين (21 أيلول 2020) من دائرة الاعلام والمعلومات في حكومة الإقليم ، التي أكدت على حقوقها الدستورية والقانونية كإقليم .

فيما يلي نص الملخص كما ورد من المصدر:

شهد الوضع السياسي في إقليم  كوردستان في الأسبوع الماضي العديد من التطورات وعلى نطاق واسع، كانت بمثابة الأساس لوضع حد للمشاكل التي تراكمت بين الإقليم  وبغداد منذ ما يقارب العقدين.

وكان رئيس وزراء إقليم  كوردستان مسرور بارزاني قد أكد وأثناء لقائه مع السفير الامريكي لدى بغداد ومسؤولة مكتب الأمم المتحدة في العراق على ضرورة استمرار المباحثات بين إقليم  كوردستان والحكومة الاتحادية، والتوصل إلى حل جذري للمشاكل العالقة على أساس الدستور في إطار حماية الكيان الدستوري لإقليم كوردستان، مشيداً بالوضع الذي تسوده الايجابية في العلاقة بين الإقليم  وبغداد كفرصة لتسوية المشاكل العالقة. وأبدى رئيس الوزراء قلقه حول الوضع الأمني والعسكري غير المرغوب فيه في المناطق الكوردستانية خارج إدارة الإقليم ، والتصرفات التي تمارس بحق المواطنين الكورد في تلك المناطق، وضرورة التنسيق الأمني بين قوات البيشمركة والجيش العراقي.

كما أشاد مجلس الوزراء بالزيارة المهمة لرئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي لإقليم  كوردستان في الثاني عشر من أيلول (سبتمبر) الحالي، وذلك خلال اجتماع عقده المجلس برئاسة رئيس الوزراء مسرور بارزاني في السادس عشر من هذا الشهر، ووصفها بالخطوة الايجابية. وسلط الاجتماع الضوء على فقرات مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لعام 2020، المتعلقة بإقليم  كوردستان والذي أحيل إلى مجلس النواب بالإضافة إلى الأسس الاستراتيجية للموازنة العامة الاتحادية للسنوات 2021 و2022 و2023، ومشاركة الإقليم  في اللجنة العليا المشكلة بهذا الشأن.

وبعد الجريمة القتل البشعة التي تعرضت لها عائلة الشخصية الكوردية دارا رؤوف وزوجته عالية نجم وابنته الدكتورة شيلان والتي وقعت في السادس عشر من هذا الشهر، تمكنت قوات مكافحة الارهاب بساعات قليلة، وبعد متابعة دقيقة، من إلقاء القبض على مرتكب هذه الجريمة وتسليمه إلى بغداد بعد أخذ أقواله والتحقيق معه وتسجيل اعترافاته وعرضها على الراي العام.

ومع إدانته الشديدة لهذه الجريمة النكراء ،أشاد رئيس الوزراء مسرور بارزاني بدور المؤسسات الأمنية في أربيل، والتي تمكنت من إلقاء القبض على المجرم الرئيسي في فترة قصيرة، حيث قال لهم : أنتم محل فخرنا واعتزازنا.

ومع التفاهمات التي شهدتها المباحثات بين إقليم  كوردستان والحكومة الاتحادية، ومع تأكيد رئيس الوزراء مسرور بارزاني على ثقته للتوصل إلى نتائج مرضية للطرفين في تغريدة له عبر موقع تويتر في التاسع عشر من هذا الشهر، تؤكد حكومة إقليم  على التزامها الكامل بسلك طريق الحوار ومعالجة كافة المشاكل عن طريق التفاوض.

كما تعرب الحكومة عن قلقها من استمرار القصف التركي على المناطق الحدودية لإقليم  كوردستان، وتؤكد بأنها لا يمكن أن تسمح باستغلال أراضي الإقليم  للهجوم على دول الجوار، ولا يمكن أن تقبل بتعريض حياة المدنيين للخطر لمشكلة لا علاقة لها بالإقليم  ولا بالعراق.

وتعرب حكومة إقليم  كوردستان عن ارتياحها للتطورات في العلاقات بينها وبين الولايات المتحدة الامريكية على أكثر من مستوى وخصوصا في الجانب العسكري، حيث منحت واشنطن مساعدات عسكرية لوزارة البيشمركة قدرت بـ250 مليون دولار، في تأكيد من واشنطن على استمرار دعمها لقوات البيشمركة في اطار الاتفاق المبرم بين الجانبين منذ عام 2016 .

وتتابع حكومة إقليم  كوردستان وبقلق شديد استمرار محاولات تعريب الأراضي الكوردستانية في المناطق خارج إدارة إقليم  كوردستان وبإحياء القوانين السابقة لزمن النظام البائد وبوجود قوات من الشرطة الاتحادية، وتدعو الحكومة العراقية إلى وضع حد لإنهاء هذه التصرفات، وذلك بتنفيذ المادة 140 من الدستور العراقي وتؤكد الحكومة على أنها مستعدة لتقديم كافة التوصيات والحلول الضرورية للحكومة الاتحادية للخروج من هذه المشكلة بما يخدم الصالح العام وتعيد الحق لأصحابه.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv

متعلقات

احدث الفيديوهات

COVID-19
المصابين
58,277
الوفيات
2,060
المعافين
35,899
المصابين
413,215
الوفيات
10,021
المعافين
347,396
المصابين
38,480,205
الوفيات
1,092,586
المعافين
28,923,379