نقابة المعلمين تبدي تخوّفها من قرار البدء بالعام الدراسي في ظل جائحة كورونا

ينبغي أن يأخذ بنظر الاعتبار أعداد الطلبة

أبدت نقابة المعلمين، اليوم الخميس، (24/9/2020)، مخاوفها من تفشي فيروس كورونا بين الطلبة والملاكات التعليمية في ظل ضعف البنى التحتية والأعداد الكبيرة للطلبة في المدرسة الواحدة، مؤكدة على أن اتباع نظام التعليم عن بعد خطوة لتقليل الأضرار المحتملة.

وقال نقيب المعلمين عباس السوداني في حديث لصحيفة الصباح الرسمية، ان "قرار البدء بالعام الدراسي صعب جدا في ظل جائحة كورونا ولا بد من دراسة الوضع جيداً قبل إصدار قرار حاسم من وزارة التربية ولجنة التربية النيابية وخلية الازمة".

وأضاف أن "القرار ينبغي أن يأخذ بنظر الاعتبار أعداد الطلبة لجميع المراحل ووجود نسبة كبيرة من المدارس ذات الدوام الثنائي وحتى الثلاثي".

واقترح السوداني أن "يكون دوام طلبة الصف الاول والثاني والثالث الابتدائي مع الصفوف المنتهية في المدرسة، بينما يطبق على بقية المراحل نظام الدراسة عن بعد"، محذراً أن "دولاً عديدة كبريطانيا اعلنت بدء الدوام وتصاعدت فيها أعداد المصابين ولا نريد ان يتكرر الأمر لدينا".

رفعت حاجي.. kurdistan tv