طبيب عراقي: على المصابين بفيروس كورونا تناول الأسبرين أو مضادات التخثر لتحاشي الجلطات

كورونا يؤدي في بعض الأحيان إلى فقدان بعض الحواس


حذّر طبيب مختص، اليوم الأربعاء، من تعرض المصابين بفيروس كورونا إلى جلطات دماغية أو قلبية غير محسوسة قد تؤدي إلى فقدان بعض الوظائف الأساسية للجسم مشدداً على تناول الأسبرين أو مضادات التخثر.

وقال الاخصائي بالامراض الصدرية والتنفسية بوزارة الصحة عدي طاهر الهاشمي، في تصريح للصحيفة الرسمية: إن "كورونا تهاجم كل عضو بالجسم عبر تجلطات دموية، إذ يسبب تأثير الفيروس رد فعل الجسم المناعي، وحدوث اختلافات كبيرة بالصفائح الدموية وإيقاف سلسلة من التفاعلات الحيوية بالجسم، مما يؤدي إلى زيادة نسبة التخثر بصورة متفاوتة وحدوث مجموعة من التجلطات بعضها كبيرة وبعضها صغيرة".

وأضاف أن "المصابين بالفيروس يجب عليهم تناول الاسبرين أو مضادات التخثر خشية من تعرضهم لجلطات دماغية أو قلبية اعتماداً على البحوث العالمية بهذا المجال"، مشيراً الى أن "كورونا يؤدي في بعض الأحيان إلى فقدان بعض الحواس، منها فقدان السمع أو البصر أو الإدراك بسبب الجلطات الخفيفة غير المحسوسة التي تصيب الدماغ، وبالتالي قد يفقد الذاكرة، وقد يغزو الكليتين أو الرئة وهذه كلها تاثيرات الفيروس المباشرة أو غير المباشرة، وما يزال يفاجئ العلماء بأعراضه المختلفة من مصاب لآخر".

وطالب الهاشمي المصابين بـ "مراجعة أطباء متخصصين بالباطنية أو الأمراض التنفسية حصراً، وعليهم مراجعة المركز الصحي لتشخيص إصابتهم وتحويلهم إلى الطبيب الأخصائي لتناول العلاج أثناء إصابتهم بالفيروس تحاشياً للاصابة بالتجلطات غير المحسوسة التي أصيب بها أكثر مرضى فيروس كورونا".

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv