المالية النيابية: يجب عدم القاء اللوم بالإخفاق والفشل على جهة واحدة فقط

مايمتلكه البلد من موارد كبيرة يتطلب تعاونا ايجابيا مثمرا من الجميع

أكدت اللجنة المالية النيابية، اليوم الأربعاء، (25/11/2020)، أنه لايمكن ضمان نجاح أي خطة حكومية للإصلاح دون دعم سياسي وشعبي، فيما أشارت إلى عدم إلقاء اللوم بالإخفاق والفشل على جهة واحدة فقط .

وذكرعضو اللجنة أحمد مظهر الجبوري في بيان اطلعت عليه زاكروس عربية، إن "الجميع يطالب الحكومة بالعمل الفوري على إصلاحات مالية واقتصادية رافضة أغلبها ماتطلبه من مساعدة لتجاوز الأزمة".
وأضاف أنه "يجب التعاطي الإيجابي مع الملاحظات المتبادلة حول خطط الإصلاح المالي والاقتصادي وعدم إلقاء اللوم بالإخفاق والفشل على جهة واحدة فقط".
وأشار إلى أن "مايمتلكه البلد من موارد كبيرة يتطلب تعاونا ايجابيا مثمرا من الجميع تشريعيا وتنفيذيا للاستفادة الكبرى منها وعدم الإتكال على جهة واحدة لجلب الأموال دون مساعدة".
وشدد على "ضرورة التعاطي الإيجابي مع أي خطط وإصلاحات تشريعية وحكومية من الطرفين وعدم إبداء آراء ومواقف سلبية تجاه أي خطوة إصلاح ينتظر نتائجها الشعب لتجاوز محنته".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv