انخفاض أسعار النفط الخام بعد تشديد السياسة المالية الأميركية

المسؤولين سيبدأون محادثات بشأن تقليص مشتريات الأصول الضخمة

تراجعت أسعار النفط الخام، اليوم الخميس (17 حزيران 2021)، بعد أن مال الاحتياطي الفيدرالي الأميركي نحو تشديد السياسة المالية، مما جعل الدولار أقوى، لكن زيادة الخسائر كانت محدودة بسبب الإنخفاض الكبير في محزونات الخام النفطية في الولايات المتحدة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت بنحو 18 سنتا أو 0.24 % إلى 74.20 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:32 بتوقيت جرينتش بعد أن بلغت أعلى مستوياتها منذ أبريل/نيسان 2019 في الجلسة السابقة.

وتراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي للنفط الخام 13 سنتا أو 0.18 % إلى 72.01 دولار للبرميل بعد أن وصلت إلى أعلى مستوياتها منذ أكتوبر 2018 في اليوم السابق.

بعد اجتماع السياسة المنتظم، قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول: إن "المسؤولين سيبدأون محادثات بشأن تقليص مشتريات الأصول الضخمة، بينما يبدأون في رفع أسعار الفائدة مرتين بحلول نهاية عام 2023، مما يرفع سعر الدولار ويجعله أقوى وأن هذا الارتفاع يؤدي إلى تقليل جاذبية السلع المسعرة بالعملة".

ومع ذلك كانت أسعار النفط محدودة، حيث أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة أن الولايات المتحدة انخفضت مخزونات النفط الخام في أكبر مستهلك في العالم بشكل حاد الأسبوع الماضي، حيث عززت المصافي عملياتها إلى أعلى مستوياتها منذ يناير 2020 ، مما يشير إلى استمرار التحسن في الطلب.

كما عززت الأسعار ارتفاع إنتاجية المصافي في الصين ، ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم ، بنسبة 4.4٪ في مايو/ ايار من نفس الشهر قبل عام إلى مستوى قياسي.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv