المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تحدد موعد انتهاء الدعاية الانتخابية للمرشّحين

يوم الخميس، المصادف 7 تشرين الاول المقبل،

حددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، يوم الخميس، المصادف 7 تشرين الاول المقبل، موعدا لانتهاء الدعاية الانتخابية للمرشّحين للانتخابات النيابية المقررة في العاشر من الشهر نفسه.

وقالت المفوضية في كلمتها الاسبوعية: إنه "استعدادًا لانتخاب مجلس النوّاب العراقي المقرّر إجراؤه في العاشر من شهر تشرين الأوّل لعام 2021، واستنادًا إلى قانون الانتخابات رقم (9) لسنة 2020 الفصل السابع منه/ الدعاية الانتخابية، إذ نصّت المادّة (22) منها: "الدعاية الانتخابية الحرّة حقّ مكفول للمرشح بموجب أحكام هذا القانون تبدأ من تاريخ المصادقة على قوائم المرشحين من قبل المفوضية، وتنتهي قبل (24) ساعة من بدء الاقتراع"، ولذا صدر قرار عن مجلس المفوضين بانطلاق الدعاية الانتخابية للمرشّحين في 8/7/2021 التي ستستمرّ لغاية الساعة السادسة من صباح يوم الخميس الموافق 7/10/2021".

واضافت، انه"في ضوء ذلك شكّلت مفوّضية الانتخابات لجان رصد (مركزية في المكتب الوطني) و(فرعية في مكاتب المحافظات الانتخابية كافّة)، تتولّى مهمّة متابعة الحملات الانتخابية للمرشحين ومدى مطابقتها لنظام الحملات الانتخابية رقم (5) لسنة 2020 الذي صدّق عليه مجلس المفوّضين ونُشِر في الموقع الرسمي الإلكتروني للمفوّضية ) https://ihec.iq/)، إضافة إلى ما وقعته المفوضية من مذكرة تعاون مع أمانة بغداد بشأن تنسيق العمل والإسناد في متابعة آلية الترويج في الشوارع والساحات والطرقات، والتنسيق مع دوائر البلدية المنتشرة في عموم أرجاء العراق في المجال ذاته، كما وقّعت المفوضية مذكرة تفاهم مع هيئة الإعلام والاتصالات، لغرض المساندة في متابعة أساليب الترويج من خلال وسائل الإعلام المرئية والمسموعة".

وجددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ممثلة برئيسها وأعضائها أنها "جادّة كلّ الجدّ بالتزامها في إنجاز التحضيرات اللازمة للانتخابات النيابية المقبلة ضمن موعدها المحدّد، بما يتلاءم مع عملها ورسالتها بطريقة فاعلة وكفوءة وبكل نزاهة وشفافية وعدالة، إذ جرى استكمال جميع الإجراءات المتعلقة بتصميم ورقة الاقتراع وطباعتها في المطابع المختصة، وأتت هذه المرحلة بعد انقضاء مدة الانسحابات التي حدّدتها المفوضية في وقت سابق بين (13 – 20) حزيران لعام 2021، و جرى التصديق على أسماء المرشّحين للانتخابات بعد إجراء عملية التدقيق من الجهات ذات العلاقة، ومن ثمَّ حصل كلّ مرشح على رقم تسلسلي بموجب قرعة علنية أُجريت في المكتب الوطني ومكاتب المحافظات الانتخابية كافّة".

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv