إعتقال شخص بثّ الهلع والرعب بين مواطني الإقليم بأكاذيب عن فيروس كورونا

حاول عبر تسجيله المصور تشجيع الناس على شراء الأقنعة الواقية من الصيدلية التي يعمل بها

أكد مصدر في وزارة الصحة بإقليم كوردستان، باعتقال شخص انتحل صفة طبيب و"أحدث ذعراً" بين السكان عن فيروس كورونا، بنشر أكاذيب يدعي أن هناك أفراداً من افقليم أصيبوا بفيروس الكورونا وهو يعرض أقنعة واقية للبيع بطريقة مخالفة، وذلك لترويج فلاتر(كمامات واقية)، في محل عمله.

وانتشر تسجيل مصور للشخص وهو يتحدث فيه عما سماها إجراءات الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، مع تأكيده على ضرورة استخدام فلتر والتأكد من ماركة يعرضها للمشاهد.

وبعد ذلك قامت وزارة الصحة بتحريك دعوى ضد الشخص المنتحل، وعلى إثرها قامت الجهات المختصة باعتقاله وإحالته الى القضاء.

ونقل فضائية كوردستان 24 ، عن مصدر في وزارة الصحة، إن "ما تحدث به الشخص المنتحل بعيد عن الحقيقة وأن ما زعمه يعد تضليلاً وترويعاً وذعراً يسببه للمواطنين".

وأضاف أن "المنتحل حاول عبر تسجيله المصور تشجيع الناس على شراء الأقنعة الواقية من الصيدلية التي يعمل بها وبطريقة مخالفة للقانون".

وأشار الى انه "ستتم محاكمته بتهمة انتحال صفة طبيب وإثارة الهلع والخوف لدى المواطنين".

يأتي هذا في الوقت الذي قالت فيه اللجنة الحكومية المختصة بفيروس كورونا إنه لم يتم تسجيل أي إصابة أو اشتباه بإقليم كوردستان، كما دعت وسائل الإعلام الى التعامل مع الموضوع بمهنية.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv

المصدر: Kurdistan 24