الأعرجي: الحوار الإستراتيجي العراقي الأمريكي سيجدد الصراع السياسي في العراق

ليس وفقاً للمصلحة الوطنية وإنما بناءً على إملاءات دولية أو مواقف تبعية

أشار نائب رئيس الوزراء الأسبق بهاء الاعرجي، الى انعكاس الحوار الإستراتيجي العراقي الأمريكي المرقب، سلباً في العلاقات الداخلية بين الفرقاء السياسيين العراقيين، بناءً على املاءات تبعية بعد الحوار العراقي الأميركي المرتقب.

جاء ذلك في تغريدة له على الـ"تويتر"اليوم الإثنين، رجح فيه الأعرجي  تجدد الصراع السياسي في العراق .

وقال الاعرجي في تغريدته ، إن "الحوار الاستراتيجي العراقي الأمريكي المزمع انعقاده منتصف الشهر الحالي بخصوص بقاء القوات الأمريكية في العراق، سيُجدِّد الصراع السياسي".

وأضاف "لكن تجدد الصراع ليس وفقاً للمصلحة الوطنية وإنما بناءً على إملاءات دولية أو مواقف تبعية".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv