الدفاع النيابية تعد تقريراً بشأن "الاعتداءات" التركية وتطالب باللقاء مع الكاظمي

اللجنة شخصت، بناء نقاط تركية حصينة في منطفة ربايا في أعالي الجبال، مشرفة على الطرق ومناطق أخرى مهمة في إقليم كوردستان

كشفت لجنة الدفاع النيابية، اليوم الخميس (17 حزيران 2021)، إعداد تقرير بشأن الاعتداءات التركية على أراضي العراق، مؤكدة عزمها على تقديمه الى هيئة الرئاسة والقائد العام للقوات المسلحة.

وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية محمد رضا آل حيدر في تصريح أورته وكالة الأنباء العراقية: إن "اللجنة زارت إقليم كوردستان للاطلاع على الوضع الأمني الخطير فيما يخص الاعتداءات التركية"، مبيناً أن "اللجنة شخصت، بناء نقاط تركية حصينة في منطفة ربايا في أعالي الجبال، مشرفة على الطرق ومناطق أخرى مهمة في إقليم كوردستان، وخصوصاً في المناطق الحدودية وعلى عمق 15 كيلومتراً وأكثر".

وأشار إلى أن" قيادة حرس الحدود الأولى موجودة في شمال العراق وقاطعها أكثر من 245 كيلومتراً وهذا لايكفي من ناحية التسليح والعدد والأمور الفنية من كاميرات وطائرات وتحتاج الى دعم".

وأكد رئيس لجنة الأمن النيابية أن "لجنته لديها توصيات فيما تمت مشاهدته من تهجير لبعض القرى إلى العمادية وناحية درخان شمال زاخو وتهجيرها من مناطق كثيرة"، مشدداً على ضرورة تركيز الحكومة عليها ودعمها".

وأضاف أن "اللجنة ستقدم تقريرها إلى هيئة الرئاسة والقائد العام للقوات المسلحة، وستطالب بعقد لقاء مع الكاظمي، لشرح له بالتفصيل والدقة مايجري في على حدود العراقي ".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv