قمة الناتو في عامه الـ70 : علينا أن نتصدى لصعود الصين العسكري

تحتل المرتبة الثانية في الاستثمارات العسكرية بعد أميركا

انطلقت اليوم الأربعاء، فعاليات أعمال اليوم الثاني لقمة الناتو المنعقدة بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيس الحلف، بحضور قادة الدول الأعضاء فيه.

وقال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، في افتتاح قمة الناتو: "نحن صامدون في التزامنا تجاه الناتو .. إن الناتو كان صامدا في التزامه بحماية أعضائه، لكن السلام لا يمكن اعتباره أمرا مفروغا منه، ولذا يتعين على الحلف مناقشة التهديدات الناشئة".

وأضاف جونسون: "التاريخ يظهر أن السلام لا يمكن اعتباره أمرا مفروغا منه، وحتى ونحن نحتفل بهذه الذكرى السنوية يجب أن نضمن أن تتوافق أعمالنا مع كلماتنا".

وتابع قائلا: "يجب ألا نخجل أبدا من مناقشة حقائق جديدة، لا سيما استجابة الناتو للتهديدات الناشئة، مثل الحرب الهجينة والتقنيات المدمرة، بما في ذلك الفضاء والفضاء الإلكتروني".

من جهته قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، إن الحلف سيناقش مواجهة تنامي نفوذ الصين كقوة عسكرية خلال القمة التي تختتم أعمالها اليوم في لندن.

وأكد ستولتنبرغ:"رأينا بزوغ نجم الصين، حيث تحتل المرتبة الثانية في الاستثمارات العسكرية بعد أميركا، ولديها قدرات حديثة، بما فيها السلاح النووي، فعلينا أن نتصدى لصعود الصين معا، ونتطلع للقيام بذلك لأول مرة في هذه القمة مع حلفائنا".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv