نيجيرفان بارزاني يؤكد على حاجة الإقليم والعراق الى دعم التحالف لمواجهة خطر داعش

وأهمية التعاون والتنسيق بين قوات البيشمركة والجيش العراقي

أكد رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، أن الإرهاب وبروز داعش مجدداً خطر حقيقي يهدد استقرار العراق والمنطقة، وأن العراق وإقليم كوردستان مازالا بحاجة إلى مساعدات ودعم التحالف الدولي ضد داعش لمواجهة هذا الخطر.

جاء ذلك في اجتماع له اليوم الأربعاء، مع وفد عسكري بريطاني عالي المستوى برئاسة الجنرال سير جون لوريمر، كبير المستشارين العسكريين البريطانيين لشؤون الشرق الأوسط، وممثل رئيس الوزراء البريطاني، وبحضور السادة سفير بريطانيا في العراق ونائبي رئيس إقليم كوردستان، والقنصل البريطاني في أربيل، وعدد من ذوي الرتب العسكرية البريطانيين، تم "بحث الأوضاع الأمنية للعراق والتطورات والتوترات التي شهدها البلد مؤخراً"، حسب بيان لمكتب رئاسة إقليم كوردستان.

وأكد البيان ان "تصاعد وتيرة تحركات داعش في الآونة الأخيرة وخاصة في المناطق المشمولة بالمادة ١٤٠ الدستورية وأهمية التعاون والتنسيق بين قوات البيشمركة والجيش العراقي في مجال التصدي لتلك التحركات ودور التحالف الدولي في هذا الصعيد، وتهدئة التوترات، وعلاقات أربيل – بغداد، وعلاقات إقليم كوردستان مع بريطانيا، كانت مواضيع نوقشت في محور آخر للاجتماع الذي جرى خلاله التأكيد على استمرار المساعدات البريطانية للعراق وإقليم كوردستان".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv