يحيى رسول: ندين الاعتداء التركي ودماء العراقيين غالية

يتطلب أن تعمل القوات التركية على توضيح ملابسات الجريمة ومحاسبة المتورطين بها

كوردستان تيفي - أربيل


أدان اللواء يحيى رسول، المتحدّث باسم القائد العام للقوات المسلحة، إقدام الجانب التركي على استهداف مجموعة من المقاتلين العراقيين، فيما شدد على أن دماءهم غالية ولن نتسامح مع هدرها.  

وقال رسول في بيان اليوم الأربعاء، 12 آب 2020 "إننا ندين بشدة إقدام الجانب التركي على استهداف مجموعة من مقاتلينا الأبطال بواسطة طائرة مسيرة ، حيث أسفر هذا الاعتداء الآثم عن استشهاد آمر اللواء الثاني بالمنطقة الأولى في قيادة قوات حرس الحدود وآمر الفوج الثالت وإصابة آمر الفوج الأول وضابط استخبارات واثنين من المنتسبين المرافقين لهم".

وأضاف رسول أن "المقاتلين كانوا في عملية استطلاع في منطقة سيدكان، وتقع داخل الأراضي العراقية وتبعد ٤ كيلو مترات عن الشريط الحدودي مع تركيا". 

كما أوضح أن "هذا الاعتداء المدان يتطلب أن تعمل القوات التركية على توضيح ملابسات الجريمة ومحاسبة المتورطين بها، حفاظاً على حسن الجوار  والعلاقات بين البلدين التي حرص العراق على الحفاظ عليها ومراعاتها"، لافتاً الى انه "حذرنا في وقت سابق من استمرار التجاوزات التركية على الأراضي العراقية وان دماء العراقيين غالية ولن نتسامح مع هدر الدم العراقي".

هذا واستهدفت طائرة تركية مسيّرة عجلة تضم عدداً من مسؤولي حرس الحدود العراقي، في منطقة برادوست التابعة لمحافظة أربيل، كانت في طريقها لعقد اجتماع مع حزب العمال الكوردستاني، في منطقة برادوست الحدودية مع تركيا، من أجل التنسيق حول وقف التوترات الأمنية في المناطق الحدودية.

رفعت حاجي..Kurdistan tv