عملية استخباراتية مشتركة بين بغداد وأربيل تطيح بقيادي كبير لداعش

شغل عدة مناصب (أمني – آمر مفرزة - مسؤول مشاجب) بما يسمى ولاية شمال بغداد

أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اليوم السبت (24 تشرين الأول 2020) اعتقال قيادي كبير في تنظيم داعش خلال عملية استخباراتية مشتركة بين القوات الأمنية في بغداد وأربيل.

وقالت وكالة الاستخبارات التابعة لوزارة الداخلية في بيان اطلعت عليه زاكروس عربية إنه "تنفيذاً لتوجيهات وزير الداخلية ومن خلال تنسيق العمل الاستخباري وتسخير المصادر، ألقت مفارز وكالة الاستخبارات المتمثلة بمديرية استخبارات بغداد في وزارة الداخلية وبالتنسيق مع قوات الآسايش في أربيل القبض على أحد الإرهابيين البارزين والمكنى (أبو نايف) المطلوب وفق أحكام المادة ٤ ارهاب لانتمائه لعصابات داعش الإرهابية".

وأضاف البيان أن "(أبو نايف) شغل عدة مناصب (أمني -  آمر مفرزة - مسؤول مشاجب) بما يسمى ولاية شمال بغداد".

وأشار البيان إلى أن "من خلال التحقيقات الأولية معه اعترف بانتمائه لتلك العصابات الإجرامية ونفذ عدة عمليات إرهابية ضد القوات الأمنية والمواطنين بمناطق متفرقة من شمال بغداد، حيث تم ايداعه التوقيف لاستكمال التحقيق وللاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه".

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv