السفير الأميركي: اتفقنا خلال الحوار الإستراتيجي على علاقة مشتركة قوية

الدولة العراقية ذو سيادة قوية ليس فقط لمواطنيها بل للمنطقة بشكل كامل


أكد السفير الأميركي لدى بغداد، ماثيو تولر، اليوم الاثنين (2 آب 2021)،  أن العراق والولايات المتحدة، اتفقا على علاقة مشتركة قوية، خلال الحوار الإستراتيجي بين البلدين، مشيراً إلى أن العراق بلد عظيم، ولديه حدود استراتيجية مع دول مهمة.

وقال تولر في مؤتمر صحفي: إن "العراق بلد عظيم وله حدود استراتيجية مع جيران مهمين، والدولة العراقية ذو سيادة قوية، ليس فقط لمواطنيها بل للمنطقة بشكل كامل".

وأضاف أنه "إذا كانت الدولة ضعيفة أو بسبب تدخلات خارجية وانتشار الفساد، هذا سيتسبب بمشكلات كبيرة ولا يصب بمصلحة العلاقات بين بغداد وواشنطن".

وبين، أنه "خلال الحوار الاستراتيجي تمت مناقشة موضوع تواجد القوات الأميركية وتم نقل هذا الملف إلى خبراء أمنيين لوضع خطط لحاجة التدريب والاستشارة في أمور المعلومات القتالية، والقوات العراقية هي وحدها من ستكون القوات القتالية نهاية السنة الحالية، فأن القوات الأميركية القتالية في العراق لن تكون لها حاجة لبقائها في العراق".

وأوضح تولر، أنه "على مدى السنتين الماضيتين رأينا قدرة القوات الأمنية العراقية والبيشمركة بأنها قادرة على قتال داعش".

وتابع "قمنا بإنتاج ورقة بعد الحوار الإستراتيجي، نشرح فيها نتائج الجولة بمجالات الاقتصادية والاجتماعية وغيرها".

وأشار إلى أنه "بعد اللقاءات في واشنطن، منحنا ١٥٥ مليون دولار للمناطق المحررة والنازحين والمساعدات الأخرى، وخصصنا ٥٠٠ جرعة لقاح ضد فيروس كورونا".

وبين، أن "60 مليون دولار مخصصة للقطاع الصحي للتعامل مع هذا الوباء".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv