لجنة نيابية تعليقاً على القصف التركي: ندعو لاستخدام الورقة الاقتصادية ضد من ينتهك سيادتنا

على الحكومة عدم الاكتفاء بالتنديد أو استدعاء السفير، والتي على ما يبدو لم تؤت أكلها

طالب رئيس لجنة الزراعة في مجلس النواب العراقي، النائب سلام الشمري، اليوم الخميس،13آب 2020، الحكومة باستخدام ورقة الاقتصاد ضد أي انتهاك لسيادة العراق الوطنية، موضّحاً أن التنديد أو استدعاء السفير، "لم تؤت أكلها".

 وجاء في بيان للدائرة الإعلامية لمجلس النواب، أن النائب الشمري شدد على "ضرورة إيقاف أي اتفاق اقتصادي مع تركيا، والتي هي المتضرر بالدرجة الأساس من أية خطوة عراقية بهذا الاتجاه، مشددا على تطبيقها للحد من هذه الاعتداءات التي أصبحت أمراً لا يمكن السكوت عنه".

وأكد الشمري، أن "العراق يرتبط اقتصاديا مع دول الجوار وأخرى إقليمية ودولية، وعليه أن يستخدم الورقة الاقتصادية ضد أي موقف أو تجاوز على سيادته وحدوده الوطنية".

وأوضح رئيس لجنة الزراعة النيابية، بأن "التمادي التركي في الإضرار بسيادة العراق أمر غير مقبول، وعلى الحكومة عدم الاكتفاء بالتنديد أو استدعاء السفير، والتي على ما يبدو لم تؤت أكلها"- حسب تعبيره.

واستدعت الخارجية العراقية، أمس الأربعاء، السفير التركي في العراق، فاتح يلدز، على خلفية الخروقات والانتهاكات المستمرة للجيش التركيّ، ومنها القصف الأخير في 11 آب 2020، بطائرة مسيّرة استهدف عجلة تضم عدداً من مسؤولي حرس الحدود العراقي، في منطقة برادوست التابعة لمحافظة أربيل، ما تسبب باستشهاد ضابطين، وجندي من الجيش العراقي، وفقا لبيان الخارجية العراقية.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv